Mosaik

«هذا أمر خطير جداً»

مدير أمن البلدية ”أندريس بوبيوس”يرغب في إيجاد حلول لزيادة الأمان لدى الموظفين.

كرستيانستاد ـ يقول ”أندريس بوبيوس” حول احتراق السيارات، « هذا أمر خطير جداً، هؤلاء موظفينا ويجب أن يشعروا بالأمان في طريقهم من وإلى العمل ».

يضيف، « برأيي الوضع يزداد سوءاً، فخلال الخريف حدثت الكثير من الحوادث في مقر البلدية الشرقي بالإضافة إلى اعتداءات الألعاب النارية على أفراد السلامة العامة خلال عطلة أعياد الميلاد ورأس السنة الجديدة. علينا أن نرى كيف يمكننا منع حدوث مثل ذلك».

يتحدث ”أندريس” عن زيادة التعاون مع الشرطة وشركة أمنية أيضاً.

كاميرات؟

يجيب رئيس لجنة العمل والرفاه ومجلس الوقاية من الجريمة عن الحزب الليبرالي ”رضوان يافوريك” «يمكن أن تكون أحد الحلول».

Radovan Javurek (L). Foto: Victor Lindstammer

Radovan Javurek (L). Foto: Victor Lindstammer

يقول: « لا توجد تغييرات على المدى الطويل، هناك عدد قليل ممن يسيء الحكم ويسيء لعدد كبير. لا يوجد أية ثقافة تسمح بحرق السيارات في كرستيانستاد. أعلم أن من يسكنون المنطقة يشعرون بشيء آخر تماماً».

رئيس شرطة البلدية ”يوران سفينسون” يقول أن حرق السيارات جريمة غير مبررة. فحرق السيارات أمام مركز الخدمات المنزلية لكبار السن يندرج تحت أعمال التخريب.

Göran Svensson, kommunpolis. Foto: Tommt Svensson

Göran Svensson, kommunpolis. Foto: Tommt Svensson

يضيف، « الأمر الذي يثير القلق هو التخريب ضد الموظفين أثناء فترة أدائهم لعملهم ».