Mosaik

ذئب شوهد خارج بروبي 

تحدث بعض الأشخاص لحكومة الإقليم عن ذئب في منطقة الشمال الشرقي من سكونة، وأرسلوا صورا ًله. واحد من هؤلاء هو مولاي فضيلي الذي وصف الأمر بأنه للذكرى. ”أنا فقط شاهدت الذئاب في حديقة الحيوانات في الماضي”، يقول هو.

بروبي 

وفق تقارير من عدد من الأشخاص فإن ذئباً كان يتحرك في مكان ما بين غليموكرا وهيستفيدا يوم الخميس. هذا ما قاله خمسة أشخاص لحكومة إقليم سكونة في قسم حماية الطبيعة، مع صور تم إرسالها عن آثار محتملة لذئب في الثلج.

واحد منهم وهو مولاي فضيلي، والذي كان على طريق غليمينغ خارج بروبي لمشاهدة بيت حين شاهد الحيوان.

ـ الفكرة الأولى كانت أنه هذا كلب بوليسي، ولكن عندما دققت أكثر فهمت أنه ذئب. أنا لدي كلاب، ولذلك أعرف كيف يبدو الكلب. هذا ليس كلباً، يقول مولاي فضيلي.

الذئب تجول لفترة طويلة بمحاذاة  الطريق واختفى بسرعة. وقد تمكن مولاي فضيلي من التقاط فيلم للذئب.

ـ هذا أمر للذكرى في حياتي. أنا لم أشاهد ذئبا ًفي حياتي، عدا في حديقة الحيوانات. لذلك فإن هذا ممتع وجذاب، يقول مولاي فضيلي.

دافيد بوريسون، وهو مسؤول في رعاية الطبيعة في وحدة حماية الطبيعة في حكومة الإقليم، يقول أن الذئب أمر اعتيادي. لسنوات كان هناك ذئب يسميه الناس سنابهان، ويتحرك في المقاطعة. دافيد بوريسون يعتقد أن هذا يمكن أن يكون نفس الذئب.

ـ حتى الآن لم نجد أي ذئب يمكن أن نأخذ ال د إن إي له، لذلك لا يمكننا الإجابة على الأسئلة. ولكن يمكن أن يكون هناك العديد من الذئاب التي تأتي هنا، يقول دافيد بيوريسون.

ما الذي يمكن للمرء القيام به إذا ما شاهد ذئباً؟.

ـ أن يأخذ صورة للحيوان أو آثاره، وهذا ممكن مع وجود الثلوج، ويمكننا عندها أن نأتي ونحلل ذلك. هذا سيسهل الأمر بخصوص التعرف على الذئاب، يقول دافيد.