Mosaik

افتتاح حديقة الترفيه في فيلان من جديد 

أغلقت حديقة الترفيه في فيلان في أبريل الماضي بسبب رمي الحجارة وشعور الموظفين بالتهديد، ولكن يوم الأربعاء الماضي تم افتتاح حديقة الترفيه من جديد بعد فترة طويلة من الإغلاق.

كرستيانستاد

ـ لقد اشتقت حقاً إليها، يقول صبي بعمر الـ ١٥ سنة، والذين لم يرد ذكر اسمه.

ـ منذ أن أغلق هذا المكان ونحن نذهب إلى أماكن أخرى، والتي لم تكن شعبية بنفس الشكل. هناك كانت تحدث أشياء لتأتي الشرطة. المرء مضطر للذهاب إلى هناك حيث يحدث كل هذا. إنه لمن الجيد أن يتم فتح المكان هناك، هذا أمر لا شك فيه، يقول هو.

من بين الـ ٢٥ طفل الذين كانوا في الحديقة في أول أمسية كان أغلب الأطفال ما بين الـ ١١ وحتى ١٣ من العمر. وهذا كان نشاطاً كاملاً مع البلياردو، الهوكي الهوائي، وألعاب الكمبيوتر، ولكن أيضاً الكافيتريا والنقاش مع القائمين على أمر المكان.

” الآن لدينا شيء ما لنعمله بعد المدرسة “. ” هنا يمكن للناس أن تلتقي أصدقاءها “. هذا ما يقوله عايدة بحراني، تبارك حسين، عيسى شميدت وآمال حجازي. الصورة ل: بوسسي نيلسون.

كل الأطفال الذين تحدثت معهم كريستيانستاد بلادت قالوا أنه من الممتع جداً العودة إلى المكان. الحديقة أغلقت بسبب التهديد للموظفين في وحول الحديقة. Carola Ivarsson المسؤول عن حديقة الترفيه يقول إنها عصابة من كان يقف خلف ذلك.

ـ إنهم مجموعة مكونة من ١٧ إلى ١٨ شاباً، ولكن لم يكن الجميع مشاركين في الأعمال السلبية، بل فقط بعضهم.

خلال الخريف كانت هناك نشاطات للمجموع، وانتهى أيضاً في ذلك الوقت بناء الجمنازيوم.

ـ خلال فصل الربيع سيتم افتتاح حديقة الترفيه في الأسبوع ثلاثة أيام وسيكون هناك نفس الموظفين الذين يعملون من أجل الاستمرارية. نحن سنعمل على محاولة أن يستمتع الشبان بما يفعلونه هنا، وهذا أمر مهم أن المرء يحصل على ما يستمتع به.

 الجديد في هذا العام أن هو أن حديقة الترفيه مفتوحة من أجل الشبان ما بين الـ ١٠ و١٦ عاماً وليس فقط لأولئك من ذوي العمر ١٨ عاماً.